منتديات المستقبل السودانية

الزائر الكريم منورنـا في منتديات المستقبل السودانية .. نتشرف بزيارتك ولكن سوف نتشرف أكثر بتسجيلك معانا

المواضيع الأخيرة

» دورة التــــعاقد وإدارة عقـــــود الإنشاءات
اليوم في 2:15 من طرف محمد سعيد متولى

» دورة الاحترافية في المونتاج والتصوير التلفزيوني
اليوم في 2:07 من طرف محمد سعيد متولى

» دورة النظام القانونى للمعاملات فى بورصة الأوراق المالية
الأحد 15 يوليو - 5:37 من طرف محمد سعيد متولى

» دورة تطوير استراتيجيات إدارة العقود وتقييم المناقصات
الأحد 15 يوليو - 5:28 من طرف محمد سعيد متولى

» وسيط بال بال السودان _ متجر السودان
الخميس 3 مايو - 7:16 من طرف Beem750

» هل الذهب المحلق حرام على النساء
الأربعاء 18 أبريل - 23:15 من طرف سراج منير

» فَأَشْرَقَتْ شَمْسُ النِّبوَةِ مِنْهُ في رَمَضانِ
الثلاثاء 3 أبريل - 8:54 من طرف سراج منير

» -ما حد عورة المرأة مع المرأة وعورة مع محارمها .؟
الإثنين 2 أبريل - 23:18 من طرف سراج منير

»  - ما حكم تولية المرأة أمور الدولة.؟
الإثنين 2 أبريل - 22:46 من طرف سراج منير

» فقة فإن الشيطان لا يتـمثل بي
الأحد 1 أبريل - 22:23 من طرف سراج منير

» هل يجوز للجنب قراءة او مس المصحف
الأحد 1 أبريل - 22:19 من طرف سراج منير

» كـلتا يدي ربي يـمين
السبت 31 مارس - 22:48 من طرف سراج منير

» فقة حديث النهى عن الانتعال قائما
السبت 31 مارس - 22:44 من طرف سراج منير

» حكم الصرافة والبورصة والضرائب
السبت 31 مارس - 0:14 من طرف سراج منير

» اقْرَؤُا القُرْآنَ
الجمعة 30 مارس - 23:14 من طرف سراج منير


    الأمثال في السنة النبوية

    شاطر

    foaw2000
    عضو صاعد
    عضو صاعد

    انثى عدد الرسائل : 88
    العمر : 38
    علم الدولة :
    نقاط : 260
    تاريخ التسجيل : 07/10/2012

    الأمثال في السنة النبوية

    مُساهمة من طرف foaw2000 في الخميس 7 فبراير - 12:05

    الْحَيَاءُ خَيْرٌ كُلُّهُ
    عن أَبي قَتَادَةَ حَدَّثَ قَالَ : كُنَّا عِنْدَ عِمْرَانَ بْنِ حُصَيْنٍ فِي رَهْطٍ مِنَّا وَفِينَا بُشَيْرُ بْنُ كَعْبٍ فَحَدَّثَنَا عِمْرَانُ يَوْمَئِذٍ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: ( الْحَيَاءُ خَيْرٌ كُلُّهُ، - أَوْ قَالَ -: الْحَيَاءُ كُلُّهُ خَيْر) (1).
    شرح المفردات:
    (الْحَيَاءُ) الحياء انقباض يجده الإنسان في نفسه يحمله على عدم ملابسة ما يعاب به ويستقبح منه.
    (خَيْرٌ) الخير هو الذي يرغب فيه كل أحد، وهو شامل لكل ما يحمد من الأقوال والأفعال.
    من فوائد الحديث(2):
    1- فضيلة الحياء وعلو منزلته لأنه خلق يبعث على اجتناب القبيح ، ويمنع من التقصير أداء الحقوق لأهلها.
    2- قال الماوردي– رحمه الله- " اعلم أن الحياء في الإنسان قد يكون من ثلاثة أوجه:
    أحدها : حياؤه من الله تعالى .
    والثاني : حياؤه من الناس .
    والثالث : حياؤه من نفسه .
    فأما حياؤه من الله تعالى فيكون بامتثال أوامره والكف عن زواجره، وأما حياؤه من الناس فيكون بكف الأذى وترك المجاهرة بالقبيح...، وأما حياؤه من نفسه فيكون بالعفة وصيانة الخلوات،... فمتى كمل حياء الإنسان من وجوهه الثلاثة ، فقد كملت فيه أسباب الخير، وانتفت عنه أسباب الشر ، وصار بالفضل مشهوراً ، وبالجميل مذكوراً (3).

    3- قال العلماء: إنما كان الحياء بهذه المنزلة لأنه الداعي إلى سائر شعب الإيمان؛ فإن الْحَيّ يخاف فضيحة الدنيا والآخرة فينزجر عن المعاصي ويمتثل الطاعات كلها.
    فائدة
    قال النووي – رحمه الله-" وأما كون الحياء خيراً كله ، ولا يأتي إلا بخير فقد يشكل على بعض الناس من حيث إن صاحب الحياء قد يستحيي أن يواجه بالحق من يجله ، فيترك أمره بالمعروف ونهيه عن المنكر . وقد يحمله الحياء على الإخلال ببعض الحقوق وغير ذلك مما هو معروف في العادة . وجواب هذا ما أجاب به جماعة من الأئمة منهم الشيخ أبو عمرو بن الصلاح - رحمه الله - أن هذا المانع الذي ذكرناه ليس بحياء حقيقة بل هو عجز وخور ومهانة، وإنما تسميته حياءً من إطلاق بعض أهل العرف أطلقوه مجازاً لمشابهته الحياء الحقيقي، وإنما حقيقة الحياء خلق يبعث على ترك القبيح ، ويمنع من التقصير في حق ذي الحق ، ونحو هذا"(4).



    ________________________________________
    (1) صحيح مسلم ، رقم (166).
    (2) فتح الباري لابن حجر (1/12) (9/31).
    (3) أدب الدنيا والدين (308).
    (4) شرح صحيح مسلم (1/112).



    عدل سابقا من قبل foaw2000 في الخميس 7 فبراير - 12:52 عدل 3 مرات (السبب : العنوان)

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 22 يوليو - 12:31